خيرية اسنيم توزع 19 مليون على المحتاجين

أحد, 05/17/2020 - 07:14

وزعت خيرية اسنيم مبالغ معتبرة وصلت في الإجمالي إلى 19 مليون أوقية قديمة وذلك في ظل الجائحة التي يمر بها البلد والتي تزامنت مع شهر رمضان المبارك الذي دأبت فيه خيرية اسنيم على توزيع المساعدات على المحتاجين.

المستفيدون من هذه المساعدات هم أئمة المساجد وشيوخ المحاظر وذوي الإعاقة ومرضى الفشل الكلوي .

واستفاد 276 إماما و758 من ذوي الإحتياجات الخاصة  و394 شيخ محظرة و35 من مرضى الفشل الكلوي  في ولايتي داخلت انواذيبو وتيرس الزمور من هذه المعونات التي أشرف على توزيعها الوالي المساعد لولاية داخلت انواذيبو السيد محمد محمود ولد المصطفى وبحضور المدير العام لخيرية اسنيم السيد محمد الولي ولد سالم ورئيس رابطة الأئمة على مستوى مدينة نواذيبو الإمام محمد الإمام عبد الباقي، وذلك بمسجد الرضوان .

الوالي المساعد لولاية داخلت انواذيبو السيد  محمد محمود ولد المصطفى ثمن تقديم المساعدات المالية للأئمة وشيوخ المحاظر وذوي الإعاقة ومرضى الفشل الكلوي حيث ذكرا بجهود السلطات العمومية في تخفيف الإجراءات، وتحمل الدولة لتكاليف الماء والكهرباء عن الأسر الفقيرة ودعم المنمين والمزارعين على كافة التراب الوطني.

أما مدير خيرية اسنيم السيد محمد الولي ولد سالم فقد أكد أن هذه العملية تندرج في إطار الجهود التي تبذلها السلطات العليا للتخفيف من آثار جائحة كورونا وذلك في ولايتي داخلت انواذيبو وتيرس الزمور على طول السكة الحديدية وحتى مقاطعة بير ام اكرين.

بدوره رئيس رابطة الأئمة على مستوى مدينة نواذيبو الإمام محمد الإمام عبد الباقي فقد أثنى على  خيرية اسنيم وإسهامها في دعم الأئمة وشيوخ المحاظر الذي دأبت عليه موسميا ، مطالبا الجميع باتباع الإجراءات الاحترازية تفادية لانتشار فيروس كورونا وخاصة في المساجد.

تجدر الإشارة إلى أن خيرية اسنيم دأبت منذ تأسيسها على القيام بأعمال كبيرة في ولايتي داخلت انواذيبو وتيرس الزمور من أجل القضاء على الفقر وبناء النقاط الصحية والمستشفيات وتوزيع المساعدات وغير ذلك من الإسهامات الضوورية لستهيل الحياة في المناطق النائية.

القسم: 
بقية الصور: